الرئيسية  الموسوعة  تقويم الحرب

  22 تشرين الأول

2016

 بيان القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة
يوم 22-10-2016 : أكدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة أن أي تواجد لوحدات من الجيش التركي داخل الحدود السورية هو عمل مرفوض ومدان وسيتم التعامل معه كقوة احتلال.
ولفتت القيادة العامة للجيش في بيان لها أنه منذ بداية الحرب العدوانية على سورية كان الموقف العدائي لنظام أردوغان واضحا ضد شعب سورية وجيشها وقيادتها ولم يعد خافيا دوره القذر الذي لعبه في إيواء وتدريب وتسليح وتمويل التنظيمات الإرهابية المسلحة وفتح الحدود لتسهيل عبور آلاف الإرهابيين المرتزقة إلى داخل الأراضي السورية».‏
وأوضحت القيادة العامة للجيش أن نجاحات الجيش العربي السوري وحلفائه في الحرب على الإرهاب وخاصة في حلب «أسقطت أوهام أردوغان ومخططاته الطورانية في سورية والمنطقة ودفعته إلى تصعيد عدوانه على سورية باستهداف القرى والبلدات شمال حلب بالطيران الحربي وإدخال وحدات من الجيش التركي إلى داخل الحدود السورية وتقديم الدعم المباشر برمايات المدفعية والدبابات للمجموعات الإرهابية المسلحة لتنفيذ أعمالها الإجرامية بحق المدنيين الأبرياء في الريف الشمالي لمدينة حلب».‏
وأكدت القيادة العامة أن الموقف العدائي الجديد لنظام أردوغان هو «تصعيد خطير وخرق صارخ لسيادة أراضي الجمهورية العربية السورية وأن تواجد وحدات من الجيش التركي داخل الحدود السورية هو عمل مرفوض ومدان تحت أي مسمى وسنتعامل معه كقوة احتلال ونتصدى له بجميع الوسائل».‏
وحملت القيادة العامة للجيش «القيادة التركية المسؤولية الكاملة عن التداعيات الخطيرة التي قد تترتب على أمن المنطقة واستقرارها».‏
وفي سياق آخر استشهد شخصان وأصيبت امرأة بجروح جراء استهداف التنظيمات الإرهابية بقذيفة صاروخية مدينة محردة بريف حماة الشمالي.‏‏‏




« < حدث في مثل هذا اليوم >   »
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031 
« < 22 تشرين الأول >   »