الرئيسية  التنمية الاجتماعية
الاثنين, 17 نيسان, 2017 - التوقيت 20:37

قواتنا المسلحة تحتفل بذكرى الجلاء الحادية والسبعين

يتطلب تشغيل الفيديو وجود مشغل فلاش

احتفلت قواتنا المسلحة الباسلة بالذكرى الحادية والسبعين لجلاء آخر جندي فرنسي عن أرض الوطن والذي تحقق ببطولات أبناء شعبنا الأبي وتضحياتهم الجسام للحفاظ على الوطن عزيزاً كريماً، وألقى قادة الوحدات والتشكيلات ومدراء المنشآت العسكرية بهذه المناسبة كلمات نوهوا فيها إلى أن مسيرة الجلاء مستمرة دفاعاً عن الوطن.
وأشار القادة إلى الدور الإجرامي الذي يقوم به رعاة الإرهاب وداعميه تحت ذرائع ومسميات مخادعة ومضلّلة، وأكدوا أن سورية ستبقى موحدة عزيزة ومصانة بفضل صمود شعبها وجيشها وقائدها ووقوفهم بكل قوة وحزم في مواجهة الإرهاب التكفيري الذي يستهدف المنطقة برمتها خدمة للكيان الصهيوني وأطماعه التوسعية.
وشدد القادة في كلماتهم إلى أنه مهما بلغ حجم التصعيد الإرهابي والتنسيق بين أطراف العدوان وداعمي الإرهاب فإن ذلك لن يثني الشعب العربي السوري عن مواصلة الصمود والتمسك بسيادة سورية واستقلالية قرارها، وفي ختام كلماتهم عاهد القادة شعبنا والسيد الرئيس الفريق بشار الأسد على بذل المزيد من التضحيات حتى القضاء على الإرهاب وتخليص الوطن من شروره .
كما تضمنت الاحتفالات عروضاً وتدريبات عسكرية ورياضية، وقام قادة المناطق العسكرية بزيارة مثاوي الشهداء وقرؤوا الفاتحة على أرواحهم الطاهرة بينما عزفت الموسيقى لحني الشهيد ووداعه. 

 

20 آب 2017