الرئيسية  الأخبار  الأخبار المحلية

الثلاثاء, 21 آب, 2018 - التوقيت 20:30

السيد العماد علي عبد الله أيوب يزور المقاتلين في مواقعهم وجرحى الجيش في المشافي العسكرية بمناسبة عيد الأضحى المبارك

يتطلب تشغيل الفيديو وجود مشغل فلاش

بتوجيه من السيد الرئيس الفريق بشار الأسد القائد العام للجيش والقوات المسلحة وبمناسبة عيد الأضحى المبارك قام السيد العماد علي عبد الله أيوب نائب القائد العام ــ وزير الدفاع يرافقه عدد من ضباط القيادة العامة بزيارة ميدانية لبعض تشكيلاتنا المقاتلة في المنطقة الجنوبية، التقى خلالها المقاتلين في مواقعهم وهنأهم بالعيد ونقل لهم محبة السيد الرئيس الفريق بشار الأسد وتمنياته لهم بدوام النجاح والتوفيق في تنفيذ مهامهم الوطنية المقدسة ولذويهم الخير والسعادة.
والتقى السيد العماد قادة التشكيلات والقطعات واستمع منهم إلى شرح مفصل عن سير العمليات القتالية وطبيعتها على هذا الاتجاه، مشيداً بالدقة والسرعة التي تبديها القوات في تنفيذ الأعمال القتالية والنجاحات التي تحققت في دحر المجموعات الإرهابية وإعادة الأمن والاستقرار إلى المنطقة، مثمناً الجهود الكبيرة التي يبذلونها في الذود عن الوطن وصون عزته وكرامته، مشدداً على أن إرادة الصمود والمقاومة منتصرة في النهاية، وأن النصر على العصابات الإرهابية التكفيرية بات قاب قوسين أو أدنى بعد انهيار معنوياتها جراء الضربات المحكمة لرجال الجيش العربي السوري.
وفي نهاية جولته اطلع السيد العماد بشكل ميداني على سير الأعمال القتالية التي يخوضها المقاتلون الميامين وهم يلاحقون ما تبقى من فلول تنظيم "داعش" الإرهابي في الريف الشرقي لمحافظة السويداء، وأثنى على جاهزيتهم القتالية ومعنوياتهم العالية، وزودهم بتوجيهاته وتمنى لهم النجاح والتوفيق في مواصلة تنفيذ مهامهم الوطنية المقدسة في ملاحقة العصابات الإرهابية والقضاء على فلولها أينما وجدت.
بدورهم أكد المقاتلون أنهم سيبذلون كل غالٍ ونفيس في سبيل إعادة الأمن والاستقرار إلى كل شبر من أرض الوطن وأنهم سيبقون الجند الأوفياء والأبناء البررة المستعدين دائماً لتقديم الدماء والأرواح لصون أمن الوطن والمواطنين.
كما زار السيد العماد جرحى قواتنا المسلحة الباسلة في المشافي العسكرية، وهنأهم بحلول العيد متمنياً لهم الشفاء العاجل ولذويهم دوام الصحة والعافية.
وفي أثناء جولته في المشافي اطلع السيد العماد على أوضاع الجرحى وظروف إصاباتهم، وأثنى على الروح المعنوية العالية التي يتمتعون بها وهم يعربون عن رغبتهم في الشفاء العاجل للالتحاق برفاقهم المقاتلين ومتابعة مهامهم الوطنية في ملاحقة فلول العصابات الإرهابية المسلحة لتطهير كل شبر من أرض الوطن من رجس الإرهاب ورعاته.
واستمع من الكوادر الطبية إلى شرح مفصل عن إصابات الجرحى والخدمات الطبية والعلاجية التي تقدم في المشافي وأثنى على الجهود الحثيثة التي تبذلها الكوادر الطبية على مدار الساعة في رعاية الجرحى والاهتمام بهم.
وبهذه المناسبة قام قادة المناطق العسكرية بزيارة مثاوي الشهداء ووضعوا أكاليل من الزهر باسم السيد الرئيس الفريق بشار الأسد القائد العام للجيش والقوات المسلحة على النصب التذكارية وقرؤوا الفاتحة على أرواح الشهداء الطاهرة وأدوا التحية الرسمية، وزاروا الجرحى في المشافي العسكرية وهنؤوهم بالعيد وتمنوا لهم الشفاء العاجل.