الرئيسية  الأخبار  الأخبار المحلية

الأربعاء, 19 آذار, 2014 - التوقيت 13:32

حماة تحتفل بتحرير 48 مخطوفاً مدنياً وعسكرياً

اقامت محافظة حماة امس حفلا بتحرير 48 مخطوفاً كانوا محتجزين لدى العصابات المسلحة وذلك خلال ادائهم مهامهم الوطنية السامية في الدفاع عن الوطن والمواطن.

واعرب محافظة حماة الدكتور غسان خلف خلال الحفل باسم المحافظة وباسمه عن السعادة الغامرة بعودة المخطوفين الى حضن وطنهم واسرهم سالمين بعد ان قدم الجيش العربي السوري تضحيات وبطولات لاطلاق سراحهم وتخليصهم من براثن الارهاب وذلك في عدد من جبهات القتال مع الارهابيين مؤكداً ان تخليص بواسل قواتنا المسلحة من الارهابيين يمثل انجازاً وطنياً كبيراً وهزيمة ساحقة للارهابيين.‏

وهنأ الدكتور خلف جميع اسر وذوي المحررين بعودتهم سالمين مؤكداً ان احتجازهم من قبل المجموعات المسلحة اثناء اداء واجبهم الوطني مبعث فخر واعتزاز لهم ولاسرهم متمنياً عودة جميع المخطوفين والمفقودين من ابناء قواتنا المسلحة وباقي المواطنين سالمين غانمين خلال الفترة المقبلة.‏

ولفت العميد فواز مصطفى الى ان تحرير هؤلاء الابطال يشكل انجازا كبيرا لجيشنا الباسل يضاف الى سلسلة الانجازات والانتصارات المتلاحقة التي احرزها في مختلف ميادين القتال مع الارهابيين واخرها تحرير يبرود ورفع العلم السوري على ارضها واستعادة حالة الامن والامان الى ربوعها.‏

وحيا مدير اوقاف حماة الدكتور نجم العلي المحررين واسرهم وخاصة امهاتهم اللواتي زينت وجوههن علامات البهجة والسعادة والغبطة بعودة فلذات اكبادهن مضيفاً ان النصر قادم لا محالة بفضل تضحيات وبطولات الجيش وصمود الشعب والتفافه حول قيادته.‏

من جهته اكد الاب جورج محفوض ان بواسل قواتنا المسلحة يؤدون في تصديهم للارهاب واجباً وطنياً مقدساً يفرضه عليهم انتماؤهم لوطنهم والذود عن حماة وتحرير كل ذرة تراب من ارضه متضرعاً الى الله ان يكون النصر حليفاً للجيش العربي السوري في معاركه القادمة ضد الارهابين.‏

وفي ختام الحفل قام المحافظ وصحبه بتكريم المحررين بتوزيع الهدايا الرمزية عليهم تقديراً لهم على بطولاتهم والظروف القاسية التي مروا بها خلال عملية خطفهم.‏

حضر الحفل قائد شرطة حماة فايز غازي محمد ورئيس مجلس المحافظة المهندس جميل اليوسف وعدد من اعضاء قيادة فرع حزب البعث وذوو المحررين.‏