الرئيسية  الأخبار  الأخبار المحلية

الاثنين, 7 نيسان, 2014 - التوقيت 20:20

قواتنا المسلحة تحيي الذكرى 67 لميلاد حزب البعث.. وقادة التشكيلات والوحدات العسكرية يؤكدون العزم على مواجهة الإرهاب وداعميه

احتفلت قواتنا المسلحة الباسلة اليوم بالذكرى السابعة والستين لميلاد حزب البعث العربي الاشتراكي الذي جاء تأسيسه استجابة صادقة لإرادة الجماهير العربية وتطلعاتها في نضالها نحو التحرر من واقع التخلف والتبعية والرجعية وما خلفه من وهن وجهل وضعف فالتزم همومها وجسد طموحاتها في اهدافه ومبادئه الأساسية.

وتحدث قادة الوحدات والتشكيلات العسكرية عن معاني ودلالات هذه المناسبة مؤكدين أن تأسيس حزب البعث العربي الاشتراكي جاء ثمرة نضال طويل ونقطة تحول كبرى لرسم معالم الطريق منوهين بدور الحزب في بناء الجيش العقائدي الملتزم بقضايا الشعب ومصالحه.

وأشاروا في كلماتهم إلى أنه مهما بلغ حجم التصعيد الإرهابي والتنسيق بين أطراف العدوان وداعمي الإرهاب فإن ذلك لن يثني الشعب العربي السوري المتلاحم مع قواته المسلحة عن مواصلة الصمود والتمسك بمبادئه وثوابته حتى تحقيق النصر.

ونوه القادة بأن سورية اليوم تخوض معركة الدفاع عن الأمة في وجه اعتى الهجمات الاستعمارية وأشرسها والتي تستهدف زعزعة أمنها واستقرارها تمهيدا لإضعافها وإسقاط آخر معاقل العروبة.

واختتم القادة كلماتهم بالتأكيد على انتصار سورية بفضل صمود شعبها وجيشها وقيادتها ووقوفهم بكل قوة وحزم في مواجهة الإرهاب التكفيري المدعوم من أعداء الأمة مشددين على أن سورية ستبقى موحدة عزيزة ومصانة عبر العمل بنهج حزب البعث العربي الاشتراكي وأهدافه.

كما أقيمت بهذه المناسبة العروض العسكرية والرياضية والتدريبية في القطعات والثكنات العسكرية.