الرئيسية  المحاربون القدماء  الأخبار
الثلاثاء, 15 تشرين الثاني, 2016 - التوقيت 13:34

المحاربون القدماء يعقدون مؤتمرهم السنوي للعام 

 

يتطلب تشغيل الفيديو وجود مشغل فلاش

تحت شعار:"المحاربون القدماء إبراراً بالقسم وفداء للوطن حتى آخر قطرة من دمائنا" عقد المجلس المركزي لرابطة المحاربين القدماء وضحايا الحرب المؤتمر السنوي للرابطة صباح يوم 12/11/2016 في صالة الاحتفالات بمبنى الرابطة في المزة بحضور رئيس وأعضاء المجلس المركزي للرابطة ورؤساء وأعضاء المجالس المركزية لفروع الرابطة في المحافظات وعدد من الأعضاء المتممين والضيوف، وقد استهل السيد اللواء عدنان مخلوف المؤتمر بكلمة ترحيبية قال فيها:
مرحباً بكم في صباحات تشرين، تشرين التحرير وتشرين التصحيح عبر هذا اللقاء الأخوي الطيب الذي هو محطة مضيئة من محطات مراجعة الذات وتجاوز الصعوبات والثغرات وأغتنم فرصة لقائكم لنستعرض سوية وبكل شفافية وجدية وأمانة برنامجنا المستقبلي وخططنا ومشاريعنا للعام القادم 2017 م.
وأضاف السيد اللواء : خمس سنوات مضت على وجودنا معاً والتي شكلت الدافع الكبير لبذل كل طاقاتنا من أجل تطوير ودعم قضايا المحاربين وخاصة ضحايا الحرب وتقوية أواصر الإلفة والتآلف فيما بينكم ومع رفاقكم في الفروع كافة .
ثم استعرض السيد اللواء العدوان الوحشي الذي تشنه العصابات الإرهابية والدول الداعمة لها على بلدنا وماخلفته من دمار وخراب من بهدف إضعاف سورية والنيل منها, فأطلقوا العنان لقوى الظلام والحقد والتكفير لارتكاب أبشع الجرائم بحق المواطنين السوريين حرقاً وهدماً ودماراً.
وجدد مخلوف عهد الولاء والوفاء من المحاربين القدماء للجيش العربي السوري بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد الذي يصون الوطن بكل شرف واخلاص ولم ينل من عزمه وايمانه تهديد دول الشر والطغيان ولا تكالب المتآمرين.
بعدها تمت تلاوة التقارير التنظيمية والمالية والثقافية ومناقشتها مع أعضاء المؤتمر وإقرارها, كما تمت مناقشة تقرير مفتش الحسابات للرابطة والفروع واتخاذ القرارات اللازمة حول ماورد فيه، ثم تمت مناقشة مشروع الموازنة التقديرية للسنة المالية الجديدة 2017 واعتماده.
وتطرقت المناقشات لأوضاع المقرات والضمان الصحي وصندوق التعاون والإعالة وتسوية الرواتب وتسجيل المحاربين القدماء بمشروع السيارات والعلاقات العامة .
وقدم بعض الضباط مداخلات حول التقارير وأهمها دعم أسر الشهداء وجرحى الحرب وزيادة أعداد المجلة للفروع وغيرها من المطالب والمقترحات ، ثم عرضت مشاهد من فيلم ( أم الشهيد ) الذي تم إنتاجه برعاية رابطة المحاربين القدماء ومؤسسة " بحر" للإنتاج الفني.
وفي ختام المؤتمر رفع الحضور برقية عهد ووفاء للسيد الرئيس الفريق بشار الأسد هذا نصها :
سيادة الرئيس الفريق بشار الأسد
رئيس الجمهورية العربية السورية - القائد العام للجيش والقوات المسلحة
الضباط المحاربون القدماء وضحايا الحرب في الجمهورية العربية السورية، وهم يعقدون مؤتمرهم السنوي في 12/11/2016 في دمشق قلب العروبة النابض، يتقدمون لسيادتكم بالشكر والعرفان على الاهتمام والرعاية الكريمة لرابطة المحاربين القدماء ويعاهدونكم بأن يبقوا جنداً مخلصين أوفياء سائرين خلف قيادتكم الحكيمة, ومع جيشنا الباسل في محاربة الإرهاب التكفيري فوق أرض الوطن .
إن المحاربين القدماء يقدرون عالياً مواقف العزة والفخار والشجاعة والحكمة لسيادتكم التي حفظت الوطن وصانت مستقبله وأنتم تواجهون أشرس وأخطر حرب كونية مرت على سورية حيث تستهدف تدمير الحضارة والتاريخ والبنى التحتية واغتيال ذاكرة الوطن وأوابده وتدمير الهوية والمستقبل المشرق .
وبهذه المناسبة, فإن المحاربين القدماء يجددون العهد الذي قطعوه على أنفسهم بالسير على طريق الوفاء للوطن وتقديم الغالي والنفيس للحفاظ على شعلة المجد متقدة والتي تتطلب منا الوقوف صفّاً واحداً إلى جانب جيشنا البطل في الدفاع عن أرض الوطن والالتزام بالثوابت الوطنية والنهج القومي تحت قيادتكم الحكيمة والشجاعة.
سدد الله خطاكم لما فيه خير الوطن والشعب، متمنين لسيادتكم موفور الصحة والعافية والعمر المديد والنصر المؤزر.
وتفضلوا بقبول فائق الاحترام والتقدير
رابطة المحاربين القدماء