الرئيسية  المحاربون القدماء  الأخبار
الاثنين, 30 تشرين الأول, 2017 - التوقيت 13:2

فرع رابطة المحاربين في حمص يعقد مؤتمره السنوي...الحرب على الإرهاب أصبحت في خواتيمها 

عقد فرع رابطة المحاربين القدماء وضحايا الحرب بحمص صباح يوم 28/10/2014 مؤتمره السنوي في المركز الثقافي بالمدينة.
وأكد محافظ حمص طلال البرازي في كلمة له خلال افتتاح الاجتماع أن “المحاربين القدماء لهم الفضل الأول في بناء المؤسسة العسكرية التي أثبتت للعالم أجمع قوتها وتماسكها ووحدتها ووقوفها صفاً واحداً في وجه كل الصعاب والتحديات والإرهاب”.
بدوره بين أمين فرع حمص لحزب البعث العربي الاشتراكي مصلح الصالح أن فرع الرابطة يعمل باستمرار لدعم أسر الشهداء من خلال البحث عن المشاريع التي من شأنها دعمهم إضافة الى الزيارات المستمرة لجرحى الجيش وتقديم الإعانات لهم ضمن الامكانيات المتاحة.
من جانبه أشار رئيس المجلس المركزي لرابطة المحاربين القدماء اللواء المتقاعد عدنان مخلوف إلى أن الجيش العربي السوري أثبت أنه القوة الوحيدة القادرة على دحر الإرهاب مشيراً إلى أن الحرب على الإرهاب أصبحت في خواتيمها وأن النصر هو النتيجة المنطقية لصمود السوريين وجيشهم البطل في مواجهة الإرهاب ورعاته وداعميه.
وطالب المشاركون في الاجتماع بتعديل تعويض نهاية الخدمة للمتقاعدين القدامى والعمل على نقل لوحة السيارات العسكرية التي تمنح للضباط بعد انتهاء خدمتهم، بموجب المشروع التعاوني للسيارات، إلى لوحة مدنية من دون تحميل أصحابها أعباء مادية.
يذكر أن رابطة الضباط المحاربين القدماء في حمص تضم 3200 منتسب ولها العديد من الأنشطة الاجتماعية والثقافية.